الهلال للفنانين: العمل على إنتاج مسلسلات تظهر تضحيات الجيش العربي السوري

أكد مجلس نقابة الفنانين السوريين أن الفنانين سيظلون أوفياء لوطنهم ولقائد الوطن ولحزب البعث، وللنهج السياسي الوطني التقدمي وأوفياء لمهامهم الوطنية، مشيرين إلى ضرورة تقديم المزيد من الدعم للإنتاج الفني الوطني وزيادة عدد المسلسلات المنتجة من قبل مؤسسات وزارة الإعلام، وتقديم المزيد من الدعم للنقابة لتستطيع القيام بواجباتها تجاه أعضائها، وحلّ المشكلات التي تعوق العمل وتأمين فرص عمل للممثلين الشباب ورعاية المواهب المبدعة سواء بالتمثيل أو الموسيقا، والاهتمام بالضمان الصحي للفنان والشيخوخة، وتقديم كل التسهيلات للشركات الوطنية العاملة في مجال الإنتاج السينمائي والتلفزيوني ومساعدة النقابة في تطبيق قوانينها.

تأكيد أعضاء المجلس ومطالبهم جاءت خلال لقائهم الأمين القطري المساعد للحزب الرفيق هلال الهلال ورئيس مكتب الإعداد والثقافة والإعلام الدكتور خلف المفتاح أمس بمقر النقابة وقد عبر الفنانون عن ارتياحهم الكبير لهذا اللقاء كونها المرّة الأولى التي يلتقي فيها أمين قطري مساعد ورئيس مكتب إعداد أعضاء المجلس بمقر النقابة، مايضفي على هذا اللقاء أهمية خاصة ولاسيما في الأزمة التي تشهدها الحياة العامة في البلاد.

نقيب الفنانين السيدة فاديا خطاب قالت: إن النقابة تقوم بالدور المطلوب منها وفق الإمكانيات المتاحة، وتسعى باستمرار إلى زيادة خدماتها ومساعدة الفنانين في حلّ مشكلاتهم، مضيفة: إن القرارات الأخيرة التي اتخذتها القيادة القطرية ساعدت النقابة كثيراً في حل مشكلاتها، وأهمها موضوع الإعانة المالية، مبيّنة أن النقابة ستقوم خلال الفترة القادمة برفع مذكرات تتضمّن كل الصعوبات التي تعوق العمل وتقترح الحلول المناسبة.

الرفيق الهلال قال: إن اللقاء مع الفنانين له خصوصيته، لأن لهم تأثيراً مهماً في تكوين الرأي العام، وهذا الأمر يعطي النقابة أهمية ودوراً كبيرين، وهذا اللقاء يأتي ضمن خطة القيادة للقاء المنظمات الشعبية والنقابات المهنية للتعرف على همومها ومشكلاتها بشكل مباشر من أعضائها، وللابتعاد عن النمط السابق الذي كان يعتمد على التقارير والمذكرات التي كانت بعيدة عن الواقع وفيها الكثير من المبالغة.

ودعا الرفيق الهلال إلى العمل على إنتاج مسلسلات تظهر الصورة الحقيقية للجيش العربي السوري وتضحياته الكبيرة، وتطرق الى ماحققته الدراما السورية خلال الأعوام العشرة الماضية من نجاحات، وتطور كبير كان الفضل الأكبر فيه للفنانين، وهذه الدراما غزت المحطات العربية وأوصلت رسالة سورية إلى كل العالم بأننا أصحاب قضية عادلة، وبأننا شعب نعشق الحرية وصنّاع حضارة، ومن أراد اليوم محاصرة هذه الدراما أراد أن يحاصر الحضارة والثقافة والفن، وللأسف من حاصرها هو بالأساس بعيد عن الحضارة، ويعيش في عصر من الجهل والتخلف، ومن يتسم بهذه الصفات لا يشرفنا أن يقيّم أو يشاهد أعمالنا.

وأبرز الأمين القطري المساعد ضرورة الاهتمام بالجانب الموسيقي ورعاية المواهب الشابة وإنتاج المزيد من الأغاني الوطنية.

وقدّم الرفيق الهلال كل الشكر والامتنان للفنانين السوريين الوطنيين الذين لم يرضخوا لكل التهديدات والترغيبات وفضّلوا البقاء في الوطن مقدّرين ماقدمته لهم الدولة من دعم ورعاية في حين أن البعض وللأسف باع وطنه وتنكّر له مقابل مجد زائف وشهرة مؤقتة.

وقال الرفيق الهلال: إن الكثير من الأعمال الدرامية التي أُنتجت خلال الأعوام الثلاثة الماضية وعرّت المجموعات الإرهابية، حققت انتصارات تضاف إلى انتصارات الجيش، موضحاً في رده على موضوع المشاركة في مؤتمر جنيف2، أن سورية ستشارك في المؤتمر انطلاقاً من تمسكها المبدئي بالسيادة الوطنية وتصميمها على محاربة الإرهاب.

الرفيق المفتاح قال: إن المكتب على تواصل دائم مع النقابة وهمومها ومشكلاتها، ويتمّ التنسيق معها لمعالجة كل القضايا التي تهمّ العمل، وخلال الفترة الماضية تمّت معالجة بعض الصعوبات، ومستقبلاً ستتمّ معالجة بعض القضايا الأخرى مؤكداً على ضرورة إنتاج أعمال درامية من قبل النقابة يتم بيعها لصالحها بحيث تحقق ريعاً اقتصادياً جيداً يحسّن مواردها، منوهاً إلى أن المكتب سيعالج كل القضايا التي تم طرحها خلال اللقاء.

 

البعث ميديا – البعث – دمشق – بسام عمار

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.