مشاورات إيرانية – روسية لإنشاء محطة نووية ثانية في بوشهر

أكد رئيس منظمة الطاقة الذرية في إيران علي أكبر صالحي أن بلاده تتفاوض حاليا مع مسؤولي الوكالة الدولية للطاقة الذرية لبدء المرحلة الثانية من التعاون بين الجانبين موضحا أن المرحلة الاولى من المفاوضات ستنتهي بحلول شباط القادم بينما تبدأ المرحلة الثانية قريبا. وأشار صالحي في تصريح لوكالة الأنباء الإيرانية ارنا إلى أن بلاده “تجري مشاورات مع المسؤولين في روسيا في الوقت الحاضر بشأن إنشاء المحطة النووية الثانية في بوشهر” معربا عن أمله بأن يتم إنشاء هذه المحطة النووية.

وأعلنت إيران نهاية العام الماضي نيتها بناء محطة نووية جديدة في بوشهر على ساحل الخليج بمساعدة روسية تهدف إلى إنتاج الكهرباء بقدرة إجمالية تبلغ أربعة آلاف ميغاواط.

وسبق أن بنت روسيا محطة أولى بقوة الف ميغاواط في بوشهر وسلمتها رسميا إلى المهندسين الإيرانيين في أيلول الماضي.

وبموجب اتفاق جنيف الذي أبرم في 24 تشرين الثاني الماضي بين إيران ومجموعة خمسة زائد واحد التي تضم “الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين إضافة إلى المانيا” تم الاعتراف بحق إيران بتخصيب اليورانيوم فوق أراضيها والموافقة على التخصيب بنسبة أقل من 5 بالمئة خلال فترة ستة أشهر بانتظار اتفاق نهائي مع القوى الكبرى.

 

البعث ميديا – سانا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.