صحيفة: مقتل وأسر عشرات الإرهابيين التونسيين في سورية

كشفت مصادر قريبة من التيار السلفي الجهادي التونسي لصحيفة حقائق أون لاين الإلكترونية التونسية اليوم عن أسر وقتل العشرات من التونسيين والأجانب في سورية من الذين يقاتلون فيما يسمى تنظيم دولة الإسلام في العراق والشام وذلك خلال المعارك التي تدور بين فصائل مختلفة من المجموعات الإرهابية المسلحة.

وقالت المصادر ذاتها “إن العشرات من التونسيين الذين نجوا من حصار وقتال هذا التنظيم إما انضموا إلى فرعه في العراق أو غادروا سورية ودخلوا إلى تركيا من أجل العودة إلى تونس”.

وأفادت الصحيفة التونسية بأن غالبية الإرهابيين التونسيين الذين انخرطوا في القتال في سورية انضموا إلى التنظيم المذكور بينما التحق قلة منهم بتنظيم جبهة النصرة التابع للقاعدة أيضاً.

وحسب الصحيفة فإن انضمام التونسيين إلى التنظيم يعود إلى العلاقات القديمة التي تربط السلفيين الجهاديين في تونس بـ الدولة الإسلامية ببلاد الرافدين التي تحولت إلى دولة العراق الإسلامية والتي تعتبر الأصل الذي انبعث منه التنظيم وقالت حقائق أون لاين: “إن ملف عودة المقاتلين الجهاديين التونسيين الذين انخرطوا مع الجماعات الجهادية في سورية يعد أحد الملفات التي تقلق الأجهزة الامنية في تونس”.

وأشارت إلى “أن العشرات من التونسيين انخرطوا في القتال في العراق إلى جانب فرع تنظيم القاعدة في هذا البلد قبل أن يتسلل معظمهم إلى سورية للقتال فيها بعد بدء الأزمة”.

وختمت الصحيفة تقريرها بأنه لا توجد أرقام محددة عن التونسيين الذين انخرطوا في القتال في سورية إلى جانب التنظيمات الجهادية غير أن بعض المراقبين قدروا عددهم بنحو ألفي شخص.

 

البعث ميديا – سانا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.