«التأمينات الاجتماعية» تجرد خسائرها

ذكرت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية أن حجم الخسائر التي منيت بها المؤسسة منذ العام 2011 وحتى نهاية العام الماضي بسبب الاعتداءات الإرهابية، بلغت أكثر من 42 مليار ليرة منها خسائر مباشرة تقدر بعشرين مليار ليرة نتيجة عدم تحصيل الاشتراكات من الفروع المذكورة وخاصة من المناطق الساخنة.

وبينت المؤسسة أن الخسائر غير المباشرة تقدر بنحو 22 مليار ليرة، إضافة لأعمال التخريب للمنشآت التابعة للمؤسسة في المحافظات والمناطق الساخنة التي شهدت أعمال تخريب وتدمير لها وحالات السرقة للآليات والسيارات التابعة للمؤسسة.

كما أكدت “التأمينات الاجتماعية” أن الأزمة أدت لخروج العديد من فروعها عن الخدمة الفعلية في المناطق الساخنة ولاسيما في محافظات درعا- حمص ودير الزور – الرقة وحلب من حيث تحصيل الاشتراكات العمالية أما من حيث تقديم خدمة الرواتب والأجور للمتقاعدين فهي مستمرة حتى تاريخه بدليل أنه لا يوجد متقاعد في المحافظات إلا وحصل على حقوقه المالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.