مستقبلاً المضادات الحيوية لن تفيد بالعلاج

أعلن علماء بريطانيون أنه بعد مضي عشر سنوات، سوف لن تستخدم المضادات الحيوية في علاج المرضى، بسبب تكون مناعة ثابتة لدى الميكروبات ضدها.

ويقول جيرمي فارير، رئيس معهد البحوث الطبية في بريطانيا، يضطر المرضى الذين يعالجون بالمضادات الحيوية إلى الرقود في المستشفيات لفترة أطول، نتيجة للمضاعفات الناتجة من ذلك التي قد تصل إلى الوفاة.

 وحسب قوله: فأن هذا يشير إلى أن الأجسام المجهرية(الميكروباتوالجرائيم وغيرها) حصلت على مناعة جيدة وثابتة ضد هذه المضادات الحيوية، وأنه بعد مضي عشر سنوات سوف لن تؤثر المضادات الحيوية في علاج المرضى.

ويعلل فارير سبب ذلك، إلى أن أغلب الأطباء يعالجون حتى أمراض البرد الخفيفة باستخدام المضادات الحيوية، وهذا بطبيعة الحال ينمي لدى الفيروسات والجراثيم مناعة ثابتة ضد هذه المضادات الحيوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.