«تجمع العشائر في سورية» لسفير الصين: وفد الحكومة إلى جنيف2 يمثلنا

التقى وفد من تجمع العشائر في سورية سفير جمهورية الصين الشعبية تشانغ شيون وذلك في مبنى السفارة الصينية بدمشق اليوم.

وأكد شيخ عشائر الحسنة قبيلة عنزة نواف عبد العزيز طراد الملحم أن تجمع العشائر في سورية فوض الوفد الذي شكلته الحكومة لحضور مؤتمر جنيف 2 بتمثيل العشائر التي تضم فئات المجتمع السوري بجميع أطيافه داعياً الدول المشاركة في المؤتمر إلى إصدار قرارات ملزمة “للدول التي ترعى الإرهاب عبر حدودها أو بالأموال أو الإعلام” وفرض عقوبات بحقها أن لم تلتزم بتلك القرارات.

وبين الملحم أن الأزمة في سورية منذ بداياتها “لم تكن وليدة حراك شعبي أو مطالب إصلاحية بل كانت إثر التدخل السافر في الشؤون الداخلية” منوهاً بمواقف الصين تجاه سورية وقضاياها المحقة النابعة من سيادة قراراتها ودعمها لإنسانية الشعوب.

بدوره أكد السفير الصيني أن بلاده “تتمسك بالحل السياسي للأزمة في سورية في أسرع وقت ممكن” وأن الشعب السوري هو من يقرر مصيره مضيفا أن “بلاده تعارض أي تدخل خارجي وخاصة العسكري في سورية وتتمسك بالعملية السياسية”.

وأشار إلى أن مؤتمر جنيف 2 فرصة سانحة لإيجاد مخرج آمن وسلمي للأزمة في سورية متمنيا على المجتمع الدولي أن يحترم سيادة سورية ووحدة أراضيها وشعبها مؤكدا أن “الأزمة إذا استمرت بما هي عليه سيكون أكثر الضحايا من عامة الناس”.

وقدم الوفد باسم العشائر السورية للسفير عباءة عربية وكتيباً يحوي العديد من الصور التي توثق جرائم الإرهابيين في سورية واستهدافهم البنى التحتية والخدمية ودور العبادة والمنشآت التعليمية والمشافي والمؤسسات الحكومية والممتلكات الخاصة لاطلاع العالم على حقيقة ما يجري في سورية.

 البعث ميديا – سانا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.