حسن: سورية حريصة على إقامة أفضل العلاقات مع الشعب البلغاري

أكد معاون وزير الخارجية والمغتربين حامد حسن حرص سورية على إقامة أفضل العلاقات مع الشعب البلغاري لتحقيق المصالح المشتركة والمتبادلة وتعزيز العلاقات التاريخية بين سورية وبلغاريا.

ولفت حسن خلال استقباله اليوم الوفد البلغاري إلى أهمية زيارة الوفد في هذه المرحلة والتي من شأنها الإسهام في وضع الأرضية المناسبة لإحياء العلاقات بين البلدين والشعبين الصديقين.

وأشار معاون وزير الخارجية والمغتربين إلى الأضرار التي لحقت بالشعب السوري والبنى الاقتصادية والإنتاجية والخدمية وخاصة المشافي والمدارس نتيجة الأعمال الإرهابية والعقوبات الجائرة التي اتخذها الاتحاد الأوروبي بحق سورية.

وندد حسن بالدعم العسكري والمالي والأمني واللوجستي الذي تقدمه بعض بلدان المنطقة كتركيا والسعودية وقطر للإرهابيين الذين يعالجون من إصاباتهم في المشافي الإسرائيلية لافتا إلى حجم الأخطار التي يشكلها إرهاب القاعدة والمجموعات المسلحة والتكفيرية المتحالفة معها على سورية والمنطقة والعالم بأسره.

واستعرض معاون وزير الخارجية والمغتربين الإجراءات والمبادرات التي اتخذتها سورية لنجاح مؤتمر جنيف 2 في تحقيق أهدافه ومكافحة الإرهاب ووقف نزيف الدم السوري في الوقت الذي يحاول فيه المرتبطون بالخارج وداعموهم عرقلة الجهود المبذولة لعقد المؤتمر مجددا التأكيد على تعاون سورية مع الأمم المتحدة والوكالات التابعة لها ولاسيما منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والمؤسسات المهتمة بالإغاثة وتقديم المساعدات الإنسانية.

وشدد حسن على أن مستقبل سورية يصنعه السوريون بأنفسهم مشيراً إلى التفاف الشعب السوري حول قيادته لصون سيادة بلاده ووحدة أراضيها ورفض كل أشكال التدخل الخارجي بشؤونها الداخلية معربا عن ثقته بانتصار سورية بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد وبسالة الجيش العربي السوري على الإرهاب وداعميه ومموليه في المنطقة والعالم.

من جانبهم أكد أعضاء الوفد وقوفهم إلى جانب سورية وشجبهم للمؤامرات والحرب الدولية التي تستهدفها معربين عن تضامنهم مع الشعب السوري في مواجهة الإرهاب والتضليل الإعلامي والضغوط الاقتصادية ورفضهم للعقوبات الاقتصادية والمالية المفروضة عليه وعن رغبتهم في المساهمة في تعزيز العلاقات بين البلدين والشعبين.

ونوه الوفد بالدور الهام الذي يضطلع به السيد الرئيس بشار الأسد في الحفاظ على سيادة سورية ووحدتها واستقلالها وحماية مصالح شعبها وهزيمة الإرهاب على أراضيها.

 

البعث ميديا – سانا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.