المقداد يلتقي مجدلاني: تأمين احتياجات الفلسطينيين في المخيمات

استقبل نائب وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد أمس السبت 18 كانون الثاني وفد اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية برئاسة الدكتور أحمد عبد السلام مجدلاني وزير العمل الفلسطيني.

وتناول اللقاء الأوضاع الصعبة التي يعيشها الفلسطينيون داخل المخيمات الفلسطينية في سورية بسبب استهدافها من قبل المجموعات الإرهابية حيث استعرض نائب الوزير مع الوفد الضيف الإجراءات والتدابير التي تتخذها الحكومة السورية لتأمين احتياجات الأشقاء الفلسطينيين في المخيمات.

وأكد الدكتور المقداد استمرار دعم سورية لنضال الشعب الفلسطيني من أجل تحرير أرضه وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

من جهته قدم الدكتور مجدلاني عرضاً لآخر التطورات السياسية والداخلية الفلسطينية، مؤكداً أن سياسة الاستيطان الإسرائيلية والاحتلال الإسرائيلي المستمر للأراضي الفلسطينية وتجاهل حقوق الشعب الفلسطيني هي الأسباب الأساسية التي تعيق التوصل لحل عادل وشامل للقضية الفلسطينية.

وأشار إلى أن دخول المسلحين إلى المخيمات الفلسطينية في سورية هو الذي سبب المعاناة التي يتعرض لها أبناء هذه المخيمات إضافة إلى منع المجموعات المسلحة وصول المساعدات الإنسانية للمدنيين داخل المخيمات.

وشدد الدكتور مجدلاني على ثبات موقف القيادة الفلسطينية الذي يؤكد على عدم زج اللاجئين الفلسطينيين بالأحداث في سورية واحترام سيادة سورية وأمنها والحفاظ على استقلالها ووحدة أرضها وشعبها.

حضر اللقاء الدكتور حامد حسن معاون وزير الخارجية والمغتربين ومدير إدارة الوطن العربي وعن الجانب الفلسطيني العميد اسماعيل ابراهيم عبد المحسن فراج وبلال قاسم حسين قاسم ومحمود الخالدي السفير الفلسطيني بدمشق وأنور عبد الهادي مدير الدائرة السياسية لمنظمة التحرير بدمشق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.