سفينتا إنزال روسيتان تصلان المتوسط

انضمت سفينتا الانزال الروسيتان الكبيرتان آزوف التابعة لأسطول البحر الأسود وغيورغي بوبيدونوسيتس التابعة لأسطول بحر الشمال الروسي إلى التشكيلة العملياتية الدائمة للسفن الحربية الروسية في البحر المتوسط.

ونقل موقع روسيا اليوم عن مصدر في الدوائر العسكرية الدبلوماسية الروسية قوله..إن سفينتي آزوف وغيورغي بوبيدونوسيتس حلتا محل سفينتين حربيتين أنجزتا أداء مهماتهما في قوام التشكيلة العملياتية الدائمة للسفن الحربية الروسية في البحر المتوسط.

وأشار المصدر إلى أن سفينة الإنزال آزوف انطلقت من ميناء سواستوبول في الثالث عشر من الشهر الجاري ثم دخلت في ميناء نوفوروسيسك جنوب روسيا لتحميل الشحنات اللازمة للسفن الحربية الروسية في المتوسط ثم توجهت إلى البحر المتوسط وعبرت مضيق الدردنيل مع سفينة الإنزال غيورغي بوبيدونوسيتس.

يذكر أن التشكيلة العملياتية الدائمة للسفن الحربية الروسية في المتوسط تضم طراد بطرس الأكبر الذري الحامل للصواريخ وسفينة مكافحة الغواصات الأميرال ليفتشينكو وسفينة الحراسة سميتليفي وسفينتي الإنزال نيقولاي فيلتشينكوف وأولينيغورسكي وسفينتي الاستطلاع برازوفيه والأميرال فيودور غولوفين إضافة إلى سفن مساعدة مثل قاطرتي ألتاي ونيقولاي تشيكير وناقلات الوقود يرغي أوسيبوف و يمان وكاما ناهيك عن المعمل العائم بي إم 56 الروسي في ميناء طرطوس السوري.

البعث ميديا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.