أولوية «جنيف 2» محاربة الإرهاب.. لافروف: سحب دعوة إيران خطأ

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مؤتمر صحفي في موسكو اليوم 21 كانون الثاني، أن المهم في الأزمة في سورية هو ارتفاع مستوى خطر الإرهاب والتطرف.

وقال لافروف إنه «يجب أن تؤدي نتائج مؤتمر جنيف 2 إلى توحيد الجهود بين الحكومة السورية والمعارضة من أجل القضاء على المجموعات الإرهابية التابعة للقاعدة»، مشيراً إلى أن روسيا تبذل كل ما في وسعها من أجل تحقيق حل سياسي للأزمة في سورية.

ولفت لافروف إلى أن سحب دعوة إيران للمشاركة في “جنيف 2” خطأ، قائلاً إن «الأزمة في سورية عرت ما هو موجود من تناقضات في العالم وإن عدم وجود إيران في المؤتمر لن يساعد في توحيد العالم الإسلامي في حربه ضد الإرهاب».

وأكد لافروف أن محاربة الإرهاب يجب أن تكون أولوية المؤتمر الدولي حول سورية جنيف2.

وقال الوزير الروسي إن «الائتلاف المعارض تم تشكيله من الخارج من قبل مهاجرين كل منهم له مصالحه الخاصة وتم تمويله من ممولين خارجيين». مؤكداً على أن المطالبة بتغيير النظام تفسير خاطئ لبيان “جنيف1”.

وأضاف لافروف إنه على السوريين أن يحددوا مستقبلهم بأنفسهم دون تدخل خارجي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.