البطريرك عيواص يبحث مع اللواء إبراهيم الحرب الإرهابية التي تشن على سورية

بحث مار اغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأنطاكية الأرثوذكسية في العالم أجمع مع المدير العام للأمن العام اللبناني اللواء عباس ابراهيم تطورات الحرب الإرهابية التي تشنها العصابات التكفيرية المسلحة على سورية.

وتم خلال اللقاء الذي عقد اليوم في مقر المطرانية بالأشرفية في لبنان بحث المستجدات المتصلة بقضية المطرانين المخطوفين بولس يازجي متروبوليت حلب والاسكندرون وتوابعهما للروم الأرثوذكس ويوحنا ابراهيم متروبوليت حلب للسريان الأرثوذكس وراهبات معلولا ونتائج الاتصالات الجارية لإطلاق سراحهم من أيدي العصابات المسلحة.

كما خصص اللقاء للبحث في التطورات في لبنان وسورية في أوضاع المهجرين السوريين في لبنان والإجراءات التي ينفذها الأمن العام اللبناني لضمان الأمن والاستقرار ورعاية مصالحهم.

وكانت مجموعات إرهابية مسلحة تتبع لـ “جبهة النصرة” التابعة لتنظيم القاعدة الإرهابي أقدمت على اختطاف المطرانين يازجي وابراهيم شمال حلب في نيسان من العام الماضي.

كما هاجمت مجموعة إرهابية مسلحة دير مار تقلا في معلولا بريف دمشق مطلع كانون الأول الماضي واحتجزت رئيسة الدير بلاجيا سياف وعددا من الراهبات اللواتي يعملن في الدير والميتم التابع له.

البعث ميديا – سانا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.