المالكي يدعو العشائر لإنهاء وجود وسيطرة الإرهابيين على الفلوجة

أعلن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أن الوقت حان لحسم موضوع وجود الإرهابيين في مدينة الفلوجة ” وسيطرتهم على أبناء هذه المدينة ولإنقاذ أهلها من شرهم”.

ودعا المالكي في كلمته التلفزيونية الأسبوعية الأربعاء 22  كانون الثاني أهل محافظة الأنبار (التي تقع فيها الفلوجة) “من عشائرها ووجهائها وكل الذين هم فيها أن يتهيئوا ويستعدوا ويتخذوا مواقف حاسمة من وجود هؤلاء الأرجاس بدون خسائر وبدون تضحيات”.

وتحدث المالكي حول المؤتمر الخاص بسورية والمنعقد حاليا في سويسرا مضيفا “نقول بأن حلّ المشكلة السورية وفق سياقات طبيعية للحل السلمي التفاوضي الذي يقتضي جلوس الطرفين إلى مائدة المفاوضات بعيدا عن تدخلات الدول الأخرى التي تريد أن تتمدد وتتسع، نحن نؤيد جنيف -2 ونعمل على دعمه وإسناده من أجل أن ننهي هذه الأزمة، حتى تتهيأ المنطقة جميعا للتخلص من الإرهابيين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.