لعدم دعوتها للقمة الأمريكية الإفريقية.. مصر: قرار واشنطن قصير النظر

انتقدت وزارة الخارجية المصرية بشدة قرار الولايات المتحدة الأمريكية عدم دعوتها إلى القمة الأمريكية الافريقية التي ستعقد في آب المقبل في واشنطن واصفة اياه بـ “الخاطئ” و”قصير النظر”.

فقد أعرب المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السفير بدر عبد العاطي عن استغراب مصر الشديد من مضمون التصريح المنسوب للمتحدث باسم البيت الأبيض حول عدم توجيه الولايات المتحدة دعوة لمصر لحضور القمة المشار إليها والتي ستعقد يومي 5 و6 آب القادم لتناول موضوعات التجارة والاستثمار والأمن بإفريقيا.

 وقال المتحدث: إن هذه القمة لا تعقد في إطار الاتحاد الإفريقي وإنما هي قمة بين الولايات المتحدة والدول الإفريقية وسبق لمصر أن شاركت في اجتماعات مماثلة في عواصم غربية أخرى خلال الفترة الأخيرة.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما دعا قادة 47 دولة إفريقية إلى المشاركة في القمة التي تعقد في البيت الابيض واستثنى من الدعوة مصر والسودان ومدغشقر وزيمبابوي.

وأوضح المتحدث باسم البيت الأبيض جوناثان لالي وفق ما نقلت عنه وكالة ا ف ب أن البيت الابيض وجه دعوة إلى كل الدول الإفريقية باستثناء تلك التي لا تقيم علاقات جيدة مع الولايات المتحدة أو التي علقت عضويتها في الاتحاد الإفريقي”.

وعلقت عضوية مصر في الاتحاد بعيد عزل محمد مرسي من موقع الرئاسة المصرية في تموز الماضي.

وقد فترت العلاقات بين الجانبين المصري والأمريكي منذ عزل مرسي والتصدي لجماعة الاخوان المسلمين المحظورة في مصر كما علقت واشنطن جزئيا مساعداتها لمصر في تشرين الأول الماضي على خلفية ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.