هل قرر الأمريكيون التخلص من الأمير بندر؟

توقع  مسؤول في إحدى مشايخ الخليج ابتعاد بندر بن سلطان  رئيس جهاز المخابرات السعودية والمشرف على شبكات إرهابية عدة في العالم، عن الواجهة لصالح شقيقه سلمان بن سلطان نائب وزير الدفاع والمشرف حالياً على غرف عمليات الاستخبارات المقامة في المنطقة، وذلك بسبب “المرض” على حد زعمه

وقال المسؤول الخليجي: “إن الإجازة المرضية التي حظي بها بندر بن سلطان مؤخراً قد تستمر طويلاً أن بندر يعاني من حالات إغماء”.

ونقلت صحيفة “الرأي اليوم” عن المصدر عينه، أن الاستخبارات السعودية “تسعى لاستغلال هذه الحالة في إعادة ترسيم حدود الموقف السعودي وتحالفاته على الكثير من الصعد والملفات”.

وذكرت الصحيفة نقلاً مصادر خليجية مطلعة أن بندر أجرى “مؤخراً عملية جراحية وهو يعاني من حالات إغماء وارتفاع حاد في نسبة السكر بالدم إضافة لتشخيص طبي يتحدث عن إصابته باكتئاب نفسي”.

وأكدت المصادر أن سلمان سيعمل بعيداً عن الطريقة العلنية التي عمل بموجبها شقيقه بندر خصوصاً في بلدان مجاورة من بينها الأردن وسورية ولبنان.

البعث ميديا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.