مقتل 5 من قوات الأمن المصرية في هجوم إرهابي

 

عقب يوم واحد فقط من إطلاق الجماعة الإرهابية لـ”النفير العام” في مصر واستنفار عناصرها  استعدادا لإحياء ذكرى أحداث “25 يناير” وقع اعتداء إرهابي صباح اليوم الخميس، لقي فيه 5 أشخاص مصرعهم، وأصيب 2 آخران من ضباط وأفراد الشرطة المصرية شمال بني سويف.

وأكد مصدر أمني مصري رفيع المستوى، في تصريحات لموقع “اليوم السابع”، نشر وتعزيز القوات بنطاق بني سويف، فضلاً عن غلق مداخل ومخارج المحافظة، عقب استشهاد وإصابة ضباط وأفراد كمين (صفط الشرقية)، بمركز الواسطى شمال بنى سويف، مضيفا أنه يجرى الآن غلق وإعداد الأكمنة فى مداخل ومخارج المحافظة، ومحيط الحادثة لمحاولة القبض على مرتكبى الهجوم الإرهابى، مشددا على أن الحادث يأتى فى إطار استمرار مسلسل الإرهاب.

وكشفت مصادر أمنية، في بني سويف، عن أن قتلى حادث إطلاق مجهولين النار على أفراد كمين، هم 2 من الأمناء و3 رقباء شرطة، بالإضافة إلى 2 من المصابين، مؤكدة أن الجناة تمكنوا من الفرار عقب الواقعة وجارٍ البحث عنهم ومطاردتهم، مشددة على إن أجهزة الأمن بدأت فئ تمشيط المناطق المحيطة بالكمين، والمناطق الزراعية المجاورة، خاصة أنه من المتوقع هروب الجناة داخل الزراعات أو القرى المحيطة، لموقع الهجوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.