السعودية وراء الجرائم.. طهران: سورية اليوم أقوى من أي وقت مضى

أكد علاء الدين بروجردي رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني على موقف إيران الداعم لسورية، مشدداً على ضرورة التوصل إلى حل للأزمة فيها عبر الحوار.

ونقل موقع “برس تي في” الإيراني عن بروجردي قوله إن «الجمهورية الاسلامية الإيرانية أعلنت منذ البداية أن حل الأزمة في سورية يجب أن يتم من خلال الحوار بين السوريين وليس عن طريق الحل العسكري».

وبين بروجردي أنه منذ أن بدأت الولايات المتحدة وحلفاؤها الإقليميون والدوليون بتأجيج الوضع في سورية والتسبب بخسائر كبيرة هناك قبل نحو 3 سنوات توصلت هذه الجهات الآن إلى نتيجة مفادها أن هذه التدابير تشكل مؤشراً على ضعفهم وهزيمتهم وليست دليلاً على القوة.

وأكد المسؤول الإيراني أن الحكومة السورية اليوم أقوى من أي وقت مضى وأن أي قرار يتخذ خلال مؤتمر “جنيف”2” لا يمكن تنفيذه دون موافقة الشعب السوري والحكومة السورية عليه.

ولفت بروجردي إلى دور السعودية في الأعمال الإرهابية التي تقع في المنطقة قائلا إن «السعودية هي السبب الجذري لجرائم التكفيريين»، موضحا أنه «طالما لم تغير السعودية سياستها الخاطئة فإن المنطقة لن تشهد سلاماً».

وتابع أن أعمال الإرهاب الاخيرة في المنطقة تظهر أيضا فشل سياسات الولايات المتحدة في سورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.