افتتاح اختصاصات جامعية جديدة في محافظة طرطوس

أكد وزير التعليم العالي الدكتور مالك محمد علي حرص الوزارة على افتتاح اختصاصات جامعية جديدة تلبي حاجات محافظة طرطوس صناعيا وتقنيا وربط الجامعة بالمجتمع والمؤسسات البحثية كهيئة البحث العلمي ومركز بحوث الطاقة.

وأشار الوزير علي خلال اجتماعه مع أعضاء الهيئة التدريسية بكلية الهندسة التقنية بطرطوس اليوم إلى أن هذه الكلية ستكون أول ما يتم إنجازه في المقر الجديد لفرع جامعة تشرين بطرطوس، موضحاً أن الأزمة في سورية أثرت بشكل كبير على إمكانيات الإيفاد الطلابي وعقد المؤتمرات العلمية في كل الجامعات ويمكن معالجة هذه المشكلة في الوقت الحالي بإقامة الدورات والندوات التثقيفية والتدريبية للطلاب.

ولفت وزير التعليم العالي إلى ضرورة أن تشهد طرطوس حراكا علميا ثقافيا توعويا من خلال النهوض بكلياتها ولاسيما أن أحد أهم أهداف إنشاء فرع لجامعة تشرين بالمحافظة تطوير واقعها العلمي والثقافي والسياحي والتنموي والاجتماعي.

وأكد محافظ طرطوس نزار اسماعيل موسى استعداد المحافظة لتقديم كل التسهيلات لتعميم نتائج الأبحاث العلمية وتطبيقها في المؤسسات التي تحتاجها وخاصة المصانع ومختلف القطاعات الإنتاجية.

واطلع وزير التعليم العالي على تجهيزات مخبري التحكم الآلي والهندسة الكهربائية والالكترونية والمشكلات المتعلقة بالكهرباء والتدفئة كما تفقد سير الامتحانات في كليتي الهندسة التقنية والآداب الثانية واستمع إلى عدد من الطلاب حول المعوقات التي تواجههم، حيث دعوا إلى تعميم نظام الأتمتة في الامتحانات ليشمل مختلف المواد وتسريع بناء فرع الجامعة بطرطوس في مقرها الجديد.

شارك بالجولة أمينا فرعي طرطوس وجامعة البعث لحزب البعث العربي الاشتراكي غسان أسعد والدكتور صالح داوود ومعاونا وزير التعليم العالي للشؤون الإدارية والمالية والمشافي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.