روسيا: اتهام الحكومة السورية بمنع إيصال المساعدات الإنسانية تحريف للحقائق

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن كيل الاتهامات لدمشق في منع وصول المساعدات الإنسانية الى مدينة حمص هو تحريف للحقيقة.

وقالت الوزارة في بيان لها  اليوم الخميس: إنه في الآونة الأخيرة تناقش امكانيات توصيل مساعدات إنسانية الى مدينة حمص، بينما تقوم ما تسمى “المعارضة” وبعض الأطراف الخارجية في الوقت نفسه بتحميل الحكومة السورية، بدون مبرر، كامل المسؤولية عن منع مرور القوافل الإنسانية (الى حمص).

وتعتبر موسكو أنه  من الضروري التوضيح بأن الحديث في هذه الحالة يدور في أغلبه عن تحريف مقصود للحقائق ، فالسلطات السورية أعلنت موافقتها من ناحية المبدأ على خروج السكان الآمنين من هذه المنطقة، وقبل أي شيء النساء والأطفال، ومن ثم تسليمها المساعدات الإنسانية فوراً، إلا أن هذا لم يرق ما تسمى “المعارضة” المصرة على إجلاء حر للإرهابيين المصابين.

وأكدت الوزارة استمرار التوافقات حول شروط إجراء عملية إنسانية محتملة في حمص بمشاركة فعالة من السفارة الروسية في دمشق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.