عودة مئات العائلات إلى المعضمية وإدخال 40 ألف نسمة قريباً

واصلت مئات العائلات من أهالي معضمية الشام العودة إلى بيوتهم بعد توفر أجواء من الهدوء نتيجة المصالحات الوطنية التي بدأت تطول كثيرا من المناطق في سورية.

وأشار حسن غندور المنسق العام للمصالحات الشعبية والمشرف على مبادرة المصالحة في المعضمية الى أن الأهالي بدؤوا يعودون منذ أربعة أيام طوعاً إلى منازلهم بعد أن هجروا إلى مناطق أخرى بسبب أعمال العنف التي ارتكبتها المجموعات الإرهابية.

وبين غندور أن هناك برنامجا يتم العمل عليه ليتم دخول 40 ألف نسمة من المدنيين إلى المعضمية خلال الأسابيع القليلة القادمة ضمن مبادرة “عودة المناطق إلى حضن الوطن”، لافتا إلى التنسيق مع الجهات المختصة والجهود التي يبذلها الجيش العربي السوري لتسهيل عودة الأهالي إلى منازلهم، مشيراً إلى انكشاف العدو الحقيقي الذي يحارب سورية من كل مناطق العالم لأن الشعب السوري يد واحدة  في طرد الإرهاب القادم من الخارج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.