نائب تركي: أردوغان سيحال إلى المحكمة العليا

قال كوراي آيدين النائب في البرلمان التركي عن حزب الحركة القومية، إن رئيس الوزراء أردوغان غارق تماماً في مستنقع الفساد والرشوة وأشرطة التسجيل الصوتي لمحادثاته السرية لا تكذب.

 وأضاف آيدين الذين كان يتحدث في برنامج حواري على تلفزيون خلق :” لقد قمنا بفحص وتدقيق تلك الأشرطة، وصفقة شرء قناة atv الفضائية وجريدة صباح التركيتين، كفيلة بإحالته إلى القضاء أمام المحكمة العليا لمحاسبته”.

من ناحية أخرى هاجم زعيم حزب الحركة القومية المعارض في تركيا “دولت بهتشلي” حكومة حزب العدالة والتنمية، وانتقد رئيس الوزراء “رجب طيب أردوغان” والوزير السابق “بن علي يلدريم” بلهجة حادة، إذ اتهمهما بلعب دور مشبوه في ابتياع قناة (ATV) الفضائية وجريدة “صباح” اليومية بشكل مخالف للقانون، وبناء فلل فاخرة في المناطق المحمية.

 وفي خطاب ألقاه في اجتماع للمجموعة البرلمانية لحزب الحركة القومية، هاجم بهتشلي حزب العدالة والتنمية بطريقة عنيفة، وتطرّق إلى المزاعم الواردة في إطار قضية الفساد التي بدأ التحقيق فيها قبل أكثر من شهر، وادعى بأن حزب العدالة والتنمية بدأ يخسر قسماً كبيراً من مؤيديه، مشيراً إلى أن الوصول إلى سدة الحكم، وكذلك التراجع إلى صف المعارضة من الأمور الطبيعية، بل من مقتضِيات السياسة.

 وأضاف بهتشلي: “على الرغم من هذه الحقيقة، فإن حزب العدالة والتنمية يبني كل حساباته على الزعم والتوقع بأنه لن يتسلّم أحد سواه زمام الحكم في البلاد.. إن أعضاء الحكومة ورئيسها يرون الديمقراطية عقبة أمام تحقيق طموحاتهم وأحلامهم.. ولكن الشعب التركي قد سئم من لغة “أردوغان” التي لا تبثّ إلا الكراهية والبغضاء”، على حد وصفه وتعبيره.

 واتهم الزعيم المعارض رئيس الوزراء أردوغان بـ”سرقة الإرادة الوطنية” وتوسّخ حزبه وحكومته بعد التورّط في أعمال الفساد والرشاوى وممارسات غير قانونية، ثم علّق بقوله: “إن الشعب والقانون سيحاسبانهم على ما ارتكبوه من سرقة أموال الناس وأكل الحرام”.

البعث ميديا-ترجمة-أسامة شحود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.