2000 دعوى تزوير تواقيع أمام القضاء السوري

أفاد مصدر قضائي أن عدد دعاوى تزوير التواقيع وصلت في سورية إلى ما يقارب 2000 دعوى منظورة أمام القضاء.

 ولفت المصدر القضائي في تصريح لصحيفة “الوطن” السورية أن ما يقارب 400 دعوى بدمشق وريفها، معظمها ذات طابع جنائي أي إنها تنظر بها محكمة الجنايات لافتاً إلى أن محكمة الجنح تنظر بالتزوير الذي لا يخص الوراق الرسمية كعقد البيع أو تزوير توقيع الشيك، بينما وصل عدد الدعاوى في محافظة حلب المتعلقة بهذا الخصوص وصلت إلى ما يقارب 300 دعوى 200 منها تنظر بها محكمة الجنايات والبقية من اختصاص محكمة جنح الاستئناف.

وفي هذا السياق، شدد محامي عام ريف دمشق زياد الحليبي على ضرورة تفعيل القانون رقم 4 الصادر في عام 2009 الخاص بالتوقيع الإلكتروني محملاً الجهات المختصة المسؤولية لعدم تفعيل التوقيع الكتروني للقضاء على ظاهرة التوقيع التقليدي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *