كريم بن زيمة: سعيد بتسجيلي هدفين لكن الفوز هو الأهم

أصبح الفرنسي كريم بن زيمة نجم ريال مدريد الإسباني أول لاعب في منتخب بلاده يسجّل هدفين في المباراة الأولى لفريقه في بطولات كأس العالم.

وكان بن زيمة قد أحرز هدفين لمصلحة المنتخب الفرنسي في مباراته الأولى ضمن منافسات مونديال البرازيل 2014 في مرمى هندوراس مساء أمس الأحد ليُساهم بشكل كبير في الفوز (3-0).

وقال بن زيمة: “أنا سعيد وفخور بتسجيل هذين الهدفين إلا أن الأهم هو الفوز بالمباراة، هناك من يقيّمني بناء على حصيلة الأهداف التي أحرزها ولكن من المهمّ النظر إلى طريقة اللعب أيضاً”.

وفصلت تكنولوجيا خط المرمى في احتساب أول الأهداف المثيرة للجدل في المونديال الحالي في مباراة أمس عندما سدّد بن زيمة بقوّة من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 48  لتصطدم الكرة بالقائم الأيسر قبل أن ترتد في قدم نويل فايداريس حارس مرمى هندوراس لتعبر خط المرمى بقليل.

وشكّ بن زيمة في بداية الأمر في صحّة الهدف الذي أحرزه قبل أن يرفع البرازيلي ساندرو ريتشي حكم المباراة يده مشيراً إلى احتسابه الهدف بعد أن أستقبل الضوء الأحمر على ساعة يده من تكنولوجيا خط المرمى.

واختتم بن زيمة قائلاً: “لقد رأيته هدفاً صحيحاً، لا أعرف إذا كان تواجد هذه التكنولوجيا جيّداً أم لا، إلا أنها كانت مفيدة في هذه الحالة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.