نظارة جديدة تُقَدّر حجم الجهد الذي يبذله صاحبها

توصل علماء في اليابان الى اختراع نظارة جديدة تقدر حجم الجهد الذي بذله صاحبها وتحذره من الإرهاق من خلال الاعتماد على أجهزة استشعار دقيقة في الجزء الموجود فوق الأنف وخلف الأذن وبالقرب من العينين.

وتقوم هذه الأجهزة بتحليل حركات الوجه والعينين، وتجمع معلومات عن الحالة البدنية لصاحبها وترسم خطوطا بيانية إلكترونية لحركة العينين واستنادا إلى فرق الجهد بين القرنية والشبكية تستطيع النظارة قياس الجهد المبذول بدقة.

ويمكن ربط النظارة الجديدة عن طريق البلوتوث بجهاز الهاتف حيث تقوم بإرسال رسالة نصية تحذر فيها مرتدي النظارة، في حال الإفراط في إجهاد الجسم وتعرضه للتعب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *