حارس مرمى كولومبيا «موندراغون» الأكبر سناً في تاريخ المونديال

بات حارس مرمى كولومبيا المخضرم فريد موندراغون البالغ من العمر 43 عاماً و3 أيام اللاعب الأكبر سناً في تاريخ نهائيات كأس العالم أمس الثلاثاء في مونديال البرازيل 2014.

دخل موندراغون احتياطياً للحارس دافيد اوسبينا في الدقيقة 85 بعد تقدم بلاده على اليابان 3-1 وضمان صدارتها المجموعة الثالثة.

يذكر أن اللاعب الأكبر سناً سابقاً كان الكاميروني روجيه ميلا في عمر 42 عاماً و39 يوماً في مونديال الولايات المتحدة عام 1994 في المباراة ضد روسيا في 28 حزيران/يونيو.

ويشارك موندراغون، الذي حمل ألوان 11 نادياً في 8 دول مختلفة، في النهائيات للمرة الثالثة في مسيرته.

وقال موندراغون الذي بدأ مسيرته الاحترافية عام 1990 مع ديبورتيفو كالي: “أنا محظوظ أن أكون في المونديال بعمر الثالثة والأربعين”.

وحطم موندراغون رقمين في طريقه، فاصبح أول لاعب ينتظر 16 عاماً ليشارك بين مونديالي 1998 و2014، كما لم يشارك أي لاعب قبله في مونديالين يمتدان على فترة عشرين سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *