أرقام قياسية “سلبية” حققتها البرازيل

وضعت الهزيمة بثلاثية نظيفة التي تلقاها المنتخب البرازيلي على يد نظيره الهولندي أمس السبت في مباراة تحديد المركز الثالث لبطولة كأس العالم 2014 نهاية لأسوأ مونديال يخوضه المنتخب البرازيلي في تاريخه بعد أن حقق فيه العديد من الأرقام القياسية السلبية.

وتلقت شباك المنتخب البرازيلي 14 هدفا في سبع مباريات، وهو أكبر عدد من الأهداف تتلقاه شباك أي من المنتخبات التي شاركت في نهائيات كأس العالم منذ مونديال المكسيك عام 1986 عندما استقبل المنتخب البلجيكي آنذاك 15 هدفا.

يذكر أنه لم يسبق لمنتخب البرازيل أن استقبل في شباكه هذا الكم من الأهداف في أي نهائيات خاضها في تاريخه.

سجل المنتخب البرازيلي في هذه البطولة رقما قياسيا آخر باستقبال شباكه 10 أهداف في المباراتين الأخيرتين أمام كل من ألمانيا في الدور قبل النهائي والتي حققت فوزا كاسحا عليه بنتيجة 7 / 1 وهولندا في مباراة تحديد المركز الثالث والتي تغلبت عليه بثلاثية نظيفة.

حيث أن الأهداف العشرة الأخيرة هي حصيلة ما استقبلته شباك منتخب السامبا في الـ 17 مباراة التي سبقت مباراته أمام ألمانيا، واختتمت البرازيل المونديال الحالي برصيد سلبي من الأهداف وصل إلى الرقم ثلاثة، وهو ما لم يحدث سابقا في أي بطولة كأس عالم شارك فيها منتخب السامبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *