استشهاد لبناني جراء تفجير العدو لجهاز تنصت عن بعد جنوب لبنان

عثرت الاجهزة الامنية والمقاومة الوطنية اللبنانية اليوم على جهاز تنصت اسرائيلي في محيط منطقة عدلون جنوب لبنان واثناء التحضير للكشف عليه أقدم العدو الاسرائيلي على تفجيره عن بعد ما ادى الى استشهاد لبناني.

وجاء في بيان لمديرية التوجيه في قيادة الجيش اللبناني ان «دورية تابعة لمديرية المخابرات في الجيش اللبناني عثرت على جسم غريب وأثناء التحضير للكشف عليه أقدم العدو الاسرائيلي على تفجيره عن بعد ما أدى الى استشهاد أحد المدنيين كان موجودا بالقرب من المكان».

وأفادت الوكالة الوطنية اللبنانية للاعلام وقناة المنار بأنه بينما كانت الاجهزة الامنية تعمل على تفكيك هذا الجهاز التجسسي الاسرائيلي المتطور جرى تفجيره من قبل طيران العدو الاسرائيلي الذي حلق بكثافة فى المنطقة.

وذكرت قناة المنار ان الجهاز كان مثبتا على احدى شبكات الاتصال التابعة للمقاومة الوطنية اللبنانية وفجرته طائرة تجسس اسرائيلية بعد اكتشافه مشيرة الى ان الجهاز يشبه اجهزة التجسس الاسرائيلية التى جرى تفجيرها في منطقة دير كيفا والزرارية وميس الجبل.

هذا وفرض طوق امنى حول مكان الانفجار وبوشر بالتحقيق باشراف القضاء المختص.

ويخرق كيان الاحتلال الاسرائيلى باستمرار السيادة اللبنانية ضاربا عرض الحائط بالقوانين والقرارات الدولية وخاصة القرار 1701.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *