أسترالي بعد غيبوبته يتكلم الصينية دون أن يتذكر لغته الأم!

“بن ماكماغون” مواطن أسترالي فقد وعيه لفترة طويلة إثر حادث مرور مروع.

والمثير في الامر أن ماكماغون (22 سنة) بعد ان عاد الى وعيه بعد الغيبوبة، لم يتمكن من نطق أي كلمة باللغة الانكليزية، ولكنه تكلم بطلاقة باللغة الصينية، وهو يعيش حاليا في مدينة شنغهاي الصينية.

يقول بن ماكماغون “بعد أن عدت الى الوعي، فتحت عيني ووجدت ممرضة من أصل آسيوي تقف بالقرب من سريري في ردهة المستشفى. فقلت لها باللغة الصينية “كل شيء في جسمي يؤلمني”. بدا لي هذا الأمر طبيعيا جدا، وبقيت أتكلم فقط باللغة الصينية مدة ثلاثة ايام، ولم يكن بمقدوري تذكر لغتي الأم”.

ولكن بعد مضي بعض الوقت، اعترف الاسترالي بأنه درس اللغة الصينية في المدرسة، ولكنه لم يتقنها بالدرجة الحالية الجيدة أبدا.

ولم يكتف الاسترالي بتنظيم جولات سياحية للمواطنين الصينين في مدينة شنغهاي فقط، بل يقدم برنامجا تلفزيونيا في إحدى القنوات التلفزيونية الآسيوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *