«الإيبولا» يسبب حالة من الذعر بمستشفى في تركيا

قرر الأطباء في مستشفى هاتاي التركي وضع أحد المرضى الأتراك تحت الحجر الصحي على إثر ارتفاع درجة حرارته بعد أن أظهرت نتائج التحليلات الطبية الأولية أعراض حمى فيروس الإيبولا.

وذكرت محطة «إن.تي.في» الإخبارية التركية يوم السبت أن المواطن التركي الذى كان يعمل في أفريقيا قد وصل إلى أحد المستشفيات في مدينة هاتاي بجنوبي تركيا بعد زيادة درجة حرارته. وعم الذعر سكان المدينة بعد أن شاع خبر احتمالات إصابة المريض التركي بفيروس الإيبولا ووضعه تحت الحجر الصحي، حيث تم اتخاذ تدابير طبية مشددة في المنزل الذى يقطنه مع إجراء تحليلات طبية على كافة أفراد عائلته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *