الرئيس السلفادوري السابق رهن الاقامة الجبرية بتهمة بالفساد

وضع قرار قضائي رئيس السلفادور السابق فرانشيسكو فلوريس رهن الاقامة الجبرية بمنزله بعد أن سلم نفسه يوم الجمعة في انتظار محاكمته بتهم تتعلق بالفساد.

وكان فلوريس هاربا منذ كانون الثاني ووجهت له تهمة اختلاس 15 مليون دولار منحتها تايوان لجهود الإغاثة من زلزال عام 2001.

وتولى فلوريس رئاسة السلفادور من عام 1999 حتى عام 2004.

وقال فلوريس: “سلمت نفسي بمحض اختياري واحتراما للقانون.لا أعتقد أن بوسعي الإدلاء بأي تصريحات آخرى في الوقت الحالي.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *