ميالة: الطبعات النقدية الجديدة لا تسبب التضخم.. والألف ليرة قريباً

قال الدكتور أديب ميالة حاكم مصرف سورية المركزي: إن التصميم الجديد لـ الألف ليرة السورية قد انتهى وبات جاهزاً وأنه  قيد الطباعة حالياً، مضيفاً إلى أن توريدها إلى سورية سيكون قريباً جداً.

وأشار ميالة إلى أن الآلية في طرح الألف ليرة الجديدة هي نفسها  الآلية التي اتبعت مع خمسمئة الليرة السورية الجديدة بحيث يضخ في السوق منها بمقدار ما يسحب منها من الأوراق المهترئة والتالفة غير القابلة للتداول أي سحب تدريجي لها وهو ما حصل مع الخمسمئة القديمة التي بدأت تختفي فعلياً من السوق، مؤكداً أن كل ما أشيع سابقاً عن أن الخمسمئة الجديدة ستسبب زيادة معدل التضخم في الاقتصاد الوطني وزيادة في الكتلة النقدية يعتبر من قبيل الخطأ والتهويل والمبالغة لإثارة الهلع بين المواطنين حول قيمة الليرة السورية وقدرتها الشرائية عبر سعر صرفها مقابل العملات الأجنبية، على حين إن العملية عبارة عن إحلال أوراق جديدة بدلاً من القديمة.

 وفيما يتعلق بالأوراق النقدية من الفئات القليلة مثل 50 و100 و200 ليرة سورية وانتشارها بكثافة في الأسواق وضمن المصارف ما سبب بعض العراقيل في السحوبات قال حاكم مصرف سورية المركزي الدكتور أديب ميالة في حديثه لـ«الوطن»: إن هذه الظاهرة ستنحسر تدريجياً خلال مدة أقصاها شهر واحد موضحاً بأن انحسارها سيكون بابتعاد المصارف عن تسليم المواطنين من الفئات النقدية الدنيا نسبة تتراوح بين 30 إلى 50% من إجمالي سحوباتهم والمبالغ التي يقبضونها لأنها تسبب الإرباك للمواطن بحمل كميات كبيرة من فئة 200 ليرة سورية أو 100 ليرة سورية، مع بقاء هذه الفئات ولكن بكميات أقل.

 1 total views

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *