نقطة أولى لناشئي سورية في نهائيات آسيا للناشئين بكرة القدم

 1 total views

تعادل منتخبا سورية والسعودية من دون أهداف اليوم الأحد في افتتاح مباريات المنتخبين ضمن المجموعة الرابعة من نهائيات كأس آسيا للناشئين تحت 17 عاماً بكرة القدم المقامة حالياً في تايلاند والتي تستمر حتى العشرين من شهر أيلول الجاري، بمشاركة (16) منتخباً.
المباراة التي استضافها ملعب (راجامانغالا) بالعاصمة بانكوك جاءت متوسطة في مستواها الفني من كلا المنتخبين ، فالمنتخب السوري اعتمد على اللعب بطريقة (3-5-2) التي تعتمد على الدفاع وتحصين المناطق الدفاعية بشكل جيد والقيام بهجمات مرتدة لم تشكل أية خطورة على المرمى السعودي الذي اعتمد على تناقل الكرة في منطقة الوسط إنما من دون أية فاعلية هجومية وعليه فقد قلت الفرص المباشرة على مرمى الفريقين باستثناء فرصة للسوريين عندما نجح محمد الكببي من الهروب من الدفاع وتسديد الكرة للمرمى السعودي الذي تدخل أحد مدافعيه وأبعد الخطر عن مرماه وسط ذهول السوريين الذين طالبوا حكم المباراة باحتساب الهدف كون الكرة دخلت المرمى لكن حكم المباراة لم يحتسب أي شيء وطالب بمواصلة اللعب ، وسار الشوط الأول رتيباً هجمة بهجمة لينتهي بالتعادل السلبي.
الشوط الثاني تحرر فيه السوريون قليلاً وامتدوا نحو المرمى السعودي لكنهم اصطدموا بدفاع متين فحاولوا التسديد من خارج منطقة الجزاء عبر محمد الجدوع لكن كراته لم تعرف طريقها للمرمى ، في المقابل تألق الحارس السوري ولم غانم بحماية مرماه عندما تصدى ببراعة لانفراده لأحد لاعبي السعودية وأبعد الكرة لضربة ركنية حارماً السعوديين من الظفر بنقاط المباراة الثلاث، وقبل نهاية المباراة أهدر جدوع سورية فرصة تسجيل أول انتصار لفريقه بالبطولة عندما أهدر كرة وهو أمام المرمى السعودي لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي من دون أهدف.
وليحصد كل منتخب نقطة واحدة ويحتلان المركز الثاني في المجموعة التي تصدرتها إيران بثلاث نقاط بعد فوزها اليوم على قطر بثلاثة أهداف مقابل هدفين، المنتخب السوري سيلتقي في ثاني مبارياته بالبطولة نظيره القطري يوم الثلاثاء المقبل على أمل أن يحصد ثلاث نقاط غالية تمكنه من المنافسة على حجز إحدى بطاقتي التأهل للدور الثاني قبيل مواجهة إيران يوم 11 من الشهر الجاري.
البعث ميديا – عماد درويش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *