تشوركين: “تغيير الأنظمة” التي تتبعها واشنطن انتهاك لمنظومة الأمن الدولي

أعلن مندوب روسيا الدائم في الأمم المتحدة فيتالي تشوركين إن سياسة تغيير الأنظمة التي تتبعها واشنطن تقوض الأمن الدولي، وتدفع أعضاء الأمم المتحدة إلى الحديث عن انتهاك المنظومة.

ولفت تشوركين الأنظار في حوار أجرته معه القناة التلفزيونية “روسيا1” إلى الوضع الناشئ في الشرق الأوسط وإفريقيا، مشيرا إلى أن الفوضى هناك أصبحت مفرطة.

وأوضح تشوركين “في ليبيا انهار كل شيء ووجدت البلاد نفسها في حالة سقوط حر. تسببت ليبيا بمضاعفات في مالي. وانحلت جمهورية إفريقيا الوسطى من تلقاء نفسها، ونال جنوب السودان الاستقلال بدعم من الولايات المتحدة، لكن بدا أن القوى السياسية داخل البلاد غير مستعدة للتعاون فيما بينها وهناك تتواصل حرب أهلية من حيث الجوهر”.

وتناول الدبلوماسي الروسي موضوع “الدولة الإسلامية” الإرهابية واصفا إياه بأنه تحد غير مسبوق، وانعكاس لعدم الاستقرار في العراق، مضيفا “خرج الأمريكيون، ولم يكملوا عملهم تماما”.

وشدد تشوركين على أن هذه الأمثلة تؤكد الفرضية التي طرحتها روسيا مرارا وتنصّ على أن “هذه الهندسة الجغرافية السياسية الخشنة، والخاصة بتبديل الأنظمة من دون حساب للمضاعفات التي يمكن أن تنتج عنها، لها عواقب وخيمة”.

 3 total views

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *