الحكومة النمساوية ترفض الحلول العسكرية في الأزمة الأوكرانية

جدد رئيس وزراء النمسا المستشار فيرنر فايمن في مؤتمر صحفي عقده يوم الثلاثاء التأكيد على موقف حكومة بلاده من النزاع الأوكراني الروسي رافضا اللجوء إلى استخدام الحلول العسكرية كرد على دخول معدات وقوات عسكرية روسية إلى الأراضي الأوكرانية، وأشار إلى أن مساهمة النمسا ستكون من خلال الردود السياسية.

وأوضح فايمن أن المنطق العسكري لا يمثل خيارا بالنسبة للنمسا، وشدد في المقابل على الخيار السياسي وممارسة المزيد من الضغوط الدبلوماسية لحماية سيادة أوكرانيا، والممارسة الفعالة لإستراتيجية السلام إزاء هذه المشكلة.

كما وصف مستشار النمسا دخول مدرعات وجنود روس إلى أراضى أوكرانيا بناء على «أعذار واهية» بأنه أمر غير مقبول، لافتا إلى سيادة دولة أوكرانيا، ورفض تعلل روسيا بحماية الأقلية التابعة لها في أوكرانيا.

أشار فايمن إلى التأثير المحتمل للأزمة، محذرا من الجانب النفسي الذي سيؤدى إلى تراجع الاستثمارات نتيجة للأزمة إلى جانب التأثير الاقتصادي على الصناعات النمساوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *