روسيا تهديدات الناتو هي مجرد دعاية يحاول من خلالها المخادعة

أكد ديميتري روغوزين نائب رئيس الوزراء الروسي اليوم أن حلف الناتو يستهدف من وراء تمدده نحو الشرق جر روسيا إلى سباق جديد للتسلح.

ونقلت قناة روسيا اليوم عن روغوزين قوله خلال لقاء مع طلاب جامعيين في مدينة تولا الروسية:  إن هدف الحلف هو وضع عناصر الدرع الصاروخية أقرب ما يمكن من حدود روسيا أملا أن يمكنه ذلك من اعتراض الصواريخ الاستراتيجية الروسية بعيد انطلاقها من المنصات.

وأوضح أن محاولات الناتو الاقتراب من حدود البلاد هي من قبيل الـ “هجمة النفسية هدفها جعل روسيا تنفق أموالا هائلة لامتلاك أنواع جديدة من الأسلحة على حساب المشروعات الاجتماعية والعلمية والتعليمية.

وأعاد روغوزين الى الأذهان أن الرئيس الأمريكي الاسبق رونالد ريغان استطاع فرض سباق التسلح على الاتحاد السوفييتي من خلال مشروع عرف بـ  “المبادرة الاستراتيجية الدفاعية” مطلع ثمانينات القرن الماضي الأمر الذي أدى في نهاية المطاف إلى انهيار اقتصاد البلاد ومن ثم انهيار الدولة السوفييتية بأسرها.

ودعا روغوزين الى التمييز بين تهديدات حقيقية تنجم عن حلف شمال الأطلسي ودعاية يحاول الناتو من خلالها مخادعة روسيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *