أبناء سورية في اسبانيا يؤكدون وقوفهم إلى جانب وطنهم في مواجهة الإرهاب

أكد أبناء الجالية العربية السورية في اسبانيا دعمهم لوطنهم الأم سورية في مواجهة  الحرب الكونية التي تهدف إلى النيل من وحدة سورية واستقرارها.

وقال أبناء الجالية خلال لقائهم القائم بأعمال السفارة السورية في مدريد بالنيابة ميلاد عطية في مقر السفارة إن سورية موجودة في قلب كل سوري مغترب يبكي ويتألم لجروح الوطن ويفرح ويزغرد ابتهاجا لانتصارات بواسل جيشنا المقاوم الذي يحارب من أجل عزة الأمة العربية وكرامتها.

من جانبه أشار القائم بالأعمال السوري إلى أن أبناء الجالية العربية السورية في اسبانيا سفراء حقيقيون لوطنهم في بلاد الاغتراب في نقل حقيقة ما يحدث في

وطنهم الأم سورية إلى المجتمع الإسباني من مؤامرة هدفها النيل من سورية الشعب والأرض تحت ذرائع واهية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *