شوماخر من المشفى إلى البيت ليتابع العلاج

أعلن في أواخر حزيران، أن سائق السباقات الشهير مايكل شوماخر خرج من الغيبوبة ونقل إلى عيادة في مستشفى لوزان في غرونوبل (فرنسا) لإعادة التأهيل.

في شهر تموز، أفادت زوجته كورينا أن حالة شوماخر تتحسن تدريجيا.

ذكرت صحيفة Bild نقلا عن مدير أعمال شوماخر، سابينا كيم أن بطل العالم سبع مرات في سباقات الفورمولا1 مايكل شوماخر خرج من العيادة السويسرية وسيتابع علاجه في البيت ” بعد 254 يوما في المستشفيات شوماخر يعود إلى بيته”.

أصيب شوماخر باصابة خطيرة في الرأس عندما كان يتزلج في جبال الألب الفرنسية 29 كانون الأول 2013 ولفترة طويلة كان في غيبوبة. في نيسان، طرأ على حالته بعض التحسن. في أواخر يونيو\ حزيران أعلن أن شوماخر خرج من الغيبوبة ونقل إلى عيادة لإعادة التأهيل في مستشفى لوزان في غرونوبل. في تموز، أفادت زوجته كورينا أن حالة شوماخر تتحسن تدريجيا.

شارك شوماخرلأول مرة في سباقات “الفورمولا 1” في 25آب 1991 في سباق الجائزة الكبرى البلجيكي، وأنهى العام بأربع نقاط واحتل المركز 12 في البطولة، وهي نتيجة جيدة لمتسابق مبتدئ. فاز بسباق الجائزة الكبرى أول مرة في عام 1992. وحاز شوماخرعلى أول لقب بطل العالم في عام 1994، ضمن فريق بينيتون.

 2 total views

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *