مسؤولة ألمانية تشكك بأهداف أردوغان من حربه المزعومة على «داعش»

انتقدت السياسية الألمانية كلوديا روث عضو البرلمان الألماني عن حزب “الخضر” نائب رئيس البرلمان الألماني، سياسة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وعبرت عن شكوكها إزاء حقيقة أهدافه في محاربة “داعش” الإرهابي.

وقالت روث في اتصال هاتفي مع قناة “زي دي إف” الألمانية: “إن سياسة أردوغان في محاربة تنظيم “داعش” غير مقنعة أبداً، ولدي شكوك كثيرة إزائها، فحكومة حزب العدالة والتنمية لم تقم حتى الان بإيقاف وصول الأسلحة إلى تنظيم “داعش” في سورية عبر الأراضي التركية، إضافة إلى أن الحكومة التركية لم تمنع حتى الآن تنظيم “داعش” من بيع النفط المهرب عبر تركيا، الأمر الذي مازال يحقق لـ “داعش” مكاسب مالية كبيرة، ولهذا السبب يجب على دول حلف الناتو وعلى رأسها ألمانيا، زيادة الضغوط على تركيا التي هي عضو في هذا الحلف، من أجل ردعها عن دعم تنظيم “داعش” الإرهابي”.

وفي ردها على سؤال آخر حول دعم أردوغان لتنظيم “داعش” أجابت روث بالقول: “ما أعلمه أن حكومة حزب العدالة والتنمية مازالت تعالج جرحى داعش وهناك معسكر لهذا التنظيم الإرهابي وسط إسطنبول”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *