ما يسعد الرجال أكثر.. بيرة!!

وجد مجموعة من الباحثين من جامعة بيتسبورغ الأميركية أن البيرة هي أكثر ما يسعد الرجال، إذ تبيّن أن شرب البيرة والكحول يجعل الابتسام عدوى بين الرجال، فيجعله أكثر حساسية على السلوكات الاجتماعية، بعكس النساء اللواتي لا يظهرن أي تأثر بعد شرب الكحول.

وحذّرت الدراسة من خطر استهلاك الرجال المفرط للكحول، لأن ذلك سيؤدي إلى ظهور مشكلات عدة مرتبطة بشربها.

كما استخدم الباحثون تحليلات متطوّرة لدراسة نموذج السلوك في المجموعات وعمدوا إلى ملاحقة انتشار الابتسامات من فرد واحد داخل المجموعة إلى آخر.

وتبين أن الابتسامات قد انتشرت بين الرجال بسرعة فائقة: فما إن ابتسم رجل حتى التقط الآخر في الفريق ابتسامته. إلاّ أنّ هذه العدوى العاطفية لم يكن لها أيّ اثر في المجموعات التي تضم النساء. تشير النتائج إلى أنّ الكحول تحض على الشجاعة الجماعية بين الرجال، معطّلة جميع العمليات التي تمنعهم من تلقي الابتسامات عادة أو الاستجابة لشخص آخر. ويعني تلقي هذه الابتسامات، ارتفاع المزاج الجيّد لدى الفرد وانخفاض المزاج السيّئ لديه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *