أوكرانيا تعترف بتوقيع اتفاقية فض الاشتباك

أكد متحدث باسم السلطة الأمنية الأوكرانية نبأ توقيع اتفاقية تقضي بابتعاد القوات الأوكرانية عن خط التماس مع قوات جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين

أكد مسؤول أوكراني نبأ توقيع اتفاقية فض الاشتباك بين أوكرانيا وجمهوريتين شعبيتين معلنتين من جانب واحد في جنوب شرق أوكرانيا.

وقال فلاديسلاف سيليزنوف المتحدث الرسمي باسم قيادة العملية الأمنية هي عملية محاربة وحدات الحماية الشعبية لجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، في تصريح لتلفزيون «دوجد» في 11 تشرين الأول، إنه تم توقيع الاتفاقية التي أعدها ممثلو أوكرانيا وجمهورية دونيتسك الشعبية وجمهورية لوغانسك الشعبية وبعثة منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، ودبلوماسيون روس.

وأشار المتحدث إلى وجود فريق العمل الذي تتمثل مهمته في تهيئة الظروف الضرورية لفض الاشتباك بين «طرفي النزاع».

يجدر بالذكر أن جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين أعلنهما محتجّون على الانقلاب غير الشرعي الذي أطاح بالحكومة الشرعية في مدينة كييف عاصمة أوكرانيا في نهاية شباط 2015. وتقع الجمهوريتان الشعبيتان في جنوب شرق أوكرانيا في منطقة دونباس.

وكان الكسندر زاخارتشينكو، رئيس جمهورية دونيتسك الشعبية الذي أعلن عن توقيع اتفاقية فض الاشتباك قد قال في 10 تشرين الأول إن الطرفين اتفقا أيضا على أن تغادر القوات الأوكرانية عدة مدن وقرى تتواجد فيها حالياً، وأن تبقى مدن مارِؤوبول وسلافيانسك وكراماتورسك في نطاق سيطرة كييف.

وكان أندريه ليسينكو المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأوكراني قد أنكر وجود اتفاقية كهذه بعد نشر نبأ توقيعها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *