الحكومة الإسبانية تعزز إجراءاتها للتصدي لفيروس إيبولا

قالت صحيفة «إيه بي سي» الإسبانية إن الحكومة الإسبانية عززت من اللجنة التي تم تشكلها للتصدي لفيروس إيبولا وقامت بضم 3 خبراء جدد منهم متخصص في الطب الوقائي ومدير وزارة الصحة في مدريد، ورئيس قسم الأحياء الدقيقة المستشفى الدولي 12 أكتوبر بمدريد.

وأوضحت الصحيفة أن الحكومة الإسبانية ينتابها قلق كبير من فيروس إيبولا خاصة بعد إصابة الممرضة الإسبانية تيريزا روميرو، ونشرت صورا حديثة لتيريزا وهي في مستشفى كارلوس 3 .

وأوضحت الصحيفة أن مهمة هذه اللجنة التي يترأسها نائبة رئيس الحكومة الاسبانية ثريا سانتاماريا أنها تقود القرارات العلمية في إطار إيجاد حل لأزمة إيبولا.

الجدير بالذكر أن السلطات الصحية الإسبانية كانت قد أعلنت عن الاشتباه في 60 حالة إصابة بالمرض خلال الفترة السابقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *