شيم أحمد — مدينة الحب

مدينتي…عشقي اللاهوتي لعينيك

توغلي بمسارات سماءاتك

تنفس روحك من خلف جدرانك

أراني أداعب وجهك

ولا أنظر خلفي من الخوف

من خلفي وأنت معي

هنا في مدينتي

أراني أشم أوكسجينك

أسدل خلف شهيقي

زفرة من روحك

وحشة لبوحك

سلامات لقلبك سلامات

أراني أعيش على كف عفريتك

وآهات لا

قد ذابت الأنات

هنا هنا الحياة

وسط مدينتي

رفعت الرايات

وأعزف النايات

تضحك لصخب جنوني

مراهقات غانيات

وأنا أغني

والدنيا ترقص لعينيك

أفلا يكفيك

حبيبي

لعينيك…تحيات

من أزلي وحتى الممات

تحيات تحيات…..

 

شيم أحمد

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *