غاريث بيل يقود ريال مدريد لفوز صعب على قرطبة

عاد ريال مدريد بانتصار صعب من أرض قرطبة بهدفين لواحد اليوم السبت ضمن منافسات الجولة العشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وافتتح الجزائري نبيل غيلاس من ركلة جزاء التسجيل لقرطبة (3) وأدرك الفرنسي كريم بنزيمة التعادل في الدقيقة 27 ثم أضاف الويلزي بايل الهدف الثاني من ركلة جزاء (89) أنقذت الريال من تعادل قد يعكر الأجواء.

ورفع ريال مدريد رصيده إلى 48 نقطة .

واستمر غياب البرتغالي بيبي عن صفوف “الملكي” وعوضه مجدداً الفرنسي رافايل فاران، فيما دفع المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي بلاعب الوسط الألماني سامي خضيرة أساسياً.

حقق قرطبة الذي استضاف على ملعبه “أركانخل” ريال مدريد لأول مرة منذ 44 عاماً، بداية لم يكن يتوقعها معظم أنصاره، إذ وجد نفسه متقدماً بعد الهجمة الأولى مباشرة حين لمست كرة الروماني فلورين أندوني يد سيرخيو راموس في المنطقة المحظورة فنال ركلة جزاء تصدى لها الجزائري غيلاس واضعاً الكرة على يسار الحارس إيكر كاسياس في الدقيقة الثالثة.

واحتاج ريال مدريد لدقائق من أجل تنظيم صفوفه فحصل على فرصة لإدراك التعادل من كرة للفرنسي كريم بنزيمة إثر تمريرة من البرازيلي مارسيلو أبعدها الحارس خوان كوردوبا (13).

وأفلت مرمى كاسياس من هدف ثان في الدقيقة الثامنة عشرة حين تلقى البرتغالي بيبي كرة داخل المنطقة فسددها قوية لامست القائم الأيمن، ثم اتبعها اللاعب نفسه بكرة مباغتة بين يدي كاسياس (20).

وبقيت هجمات الريال عديمة الفعالية حتى الدقيقة 27 التي شهدت هدف التعادل من بنزيمة إثر كرة من ركلة ركنية من الجهة اليمنى نفذها الألماني طوني كروس سقطت على رأس الويلزي غاريث بايل وتهيأت أمام المهاجم الفرنسي الذي أكملها في الشباك.

وافتقد فريق العاصمة إلى تألق نجمه البرتغالي رونالدو، المتوج قبل أيام بجائزة أفضل لاعب في العالم للمرّة الثالثة في تاريخه، إذ كان غائباً عن المجريات.

وفشل ريال مدريد في فرض سيطرته في الشوط الثاني لأن مضيفه واصل انطلاقاته السريعة على الايقاع ذاته، وهدد مرماه أكثر من مرة أيضاً منها كرة لبيبي بيسراه من قرب نقطة الجزاء بين يدي كاسياس (56).

وكان بنزيمة مصدر الخطورة في فريق العاصمة فأرسل كرة من داخل المنطقة مرت قريبة من المرمى (60).

وبقيت المحاولات خجولة من الطرفين، ومنها كرة للألماني كروس بكرة من خارج المنطقة سيطر عليها الحارس (76)، وأخرى لبنزيمة أبعدها غارسيا قبل أن تستقر في الزاوية اليمنى (79).

وشهدت الدقيقة 82 طرد رونالدو لحصوله على بطاقة حمراء بسبب الخشونة.

وخطف فريق العاصمة هدف الفوز في الدقيقة قبل الأخيرة عندما ترجم بايل ركلة جزاء إثر لمس الأرجنتيني فيديريكو كارتابيا الكرة داخل المنطقة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *