الأب زحلاوي يدعو للتركيز على بناء الانسان

دعا الأب الياس زحلاوي خلال اللقاء الذي نظمته اليوم لجنة التوجيه والإرشاد في مجلس الشعب إلى ضرورة التركيز على بناء الإنسان باعتباره مهمة ومسؤولية مجتمعية يشترك فيها الجميع من مؤسسات حكومية وأهلية.

وأكد زحلاوي خلال محاضرة له في اللقاء بعنوان “الإنسان أولا” أهمية وجود إرادة صادقة في التغيير وإعادة تأهيل إنسان مجتمعي بحيث يتم تغليب الانتماء الوطني على المصالح الذاتية وخاصة أنها باتت اولوية لدى العديد من الأشخاص ولاسيما خلال الأزمة التي تمر بها البلاد هذه الفترة داعيا الى العمل للتعرف على أسباب ذلك من خلال مؤتمرات وندوات وأبحاث متكاملة للمختصين.

ورأى زحلاوي أن بناء الإنسان المواطن الذي تقع عليه أعباء النهوض الحضاري وبناء الأوطان يكون من خلال التركيز على الموروث الحضاري والثقافي لسورية عبر التاريخ لبناء قدرات متنوعة وطاقات مبدعة لدى الأطفال والشباب وذلك وفقا لمنهج مدروس ولاسيما ان “الخط الراسخ من العيش المشترك بين السوريين لا بد سيفضي إلى حالة من المواطنة ستكون سباقة ورائدة على مستوى المنطقة”.

من جهته أكد رئيس لجنة التوجيه والإرشاد الدكتور وليد الصالح أن الانسان هو محور البناء المجتمعي والوجود الحضاري في جميع المجالات معتبرا “أن أهم عوامل نجاح أي مشروع إصلاحي تنموي في المجتمع يجب أن ينطلق من بناء الانسان علميا وقيميا ومعرفيا”.

وفي مداخلة له دعا عضو المجلس الدكتور فايز الصايغ الى تحصين الإنسان السوري والاهتمام بكل جوانب الشخصية المعرفية والسلوكية والنفسية كمدخل لتحصين سورية وتعزيز صمودها.

واتفقت طروحات عدد من أعضاء اللجنة على أهمية العمل التربوي في ترسيخ قيم العمل والانتماء الصادق للأرض والوطن ودور رجال الدين في تكريس القيم الأخلاقية السامية.

حضر الجلسة عدد من رؤساء اللجان في المجلس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *