الجيش يفجر نفقاً للإرهابيين ويدمر برج المعلمين في جوبر

فجر الجيش العربي السوري “برج المعلمين” في حي جوبر شرقي دمشق صباح اليوم الاثنين.

ووفق المعلومات، فإن البرج المشرف على حي القابون بالإضافة إلى كاراج العبّاسيين سوي بالأرض بعد أن فخّخ مقاتلو الجيش نفقاً أسفله حفره الإرهابيون في الفترة الماضية وكانوا يستغلون هذا النفق من أجل الوصول إلى البرج ذات الموقع الاستراتيجي.

وقالت مصادر ميدانية إن وحدات الجيش رصدت وجود سلسلة أنفاق أسفل البرج عملت ليلاً على تفخيخها بعمليةٍ نوعية ومن ثم قامت صباح اليوم بتفجيرها ما أدى لانهيار أجزاء كبيرة من البرج ومقتل عدد من الإرهابيين.

وكان برج المعلمين يشكل خطراً دائماً على المواطنين السوريين من خلال استخدامه من قبل الإرهابيين كمنصة لأعمال القنص نحو منطقة كاراجات العباسيين القريبة بالإضافة إلى حفر الإنفاق ومحاولة استغلالها للتسلل نحو منطقة العباسيين، حيث تكرّر هذا الأمر في مرات سابقة كثيرة استطاع الجيش صد تلك المحاولات وإيقاع الإرهابيين قتلى.

في غضون ذلك، شهدت منطقة جوبر خلال الساعات الماضية عمليات نوعية أعادت تموضع وحدات الجيش التي عزّزت سيطرتها على كتلٍ واسعة من المنطقة.

ونجح الجيش بتحقيق سيطرة شبه كاملة على محور “مركز البريد” بعد سيطرته على مجموعة كتل جديدة وواسعة مكنته من فرض طوق على مناطق نشاط الإرهابيين المحيطة وإشرافه على كتل سكنية تستغل بإعاقة تقدم الجيش على المحور المذكور.

إلى ذلك يستمر الجيش باستهداف الإرهابيين على محور “زملكا – جوبر” المتحلق الجنوبي أيضاً استهداف خطوط الوصل من جهة عين ترما ووادي عين ترما التي تعتبر مناطق تتمدد بالجغرافيا لتصل إلى خواصر جوبر من جهة زملكا.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *