1200 مليار استثمارات في عدرا الصناعية وأربعة معامل أدوية قيد البناء

أكد مدير عام مدينة عدرا الصناعية المهندس زياد بدور أن إجمالي حجم الإيرادات بلغ 15 مليار ليرة وحجم الاستثمارات في المدينة بلغ 1200 مليار ليرة سورية وبلغ عدد المنشآت الصناعية العاملة 1220 منشأة ووصل عدد العمال في هذه المنشآت 50292 عاملاً.

ونقلت صحيفة “الوطن” عن بدور قوله: إن عدد المقاسم المسلمة للصناعيين بلغت 3945 مقسماً وصلت مساحتها إلى 10.5 ملايين متر وبلغ عدد رخص البناء الممنوحة حتى نهاية العام الماضي 3227 رخصة وعدد المعامل قيد البناء 2007 معامل منها أربعة معامل أدوية وهنالك معمل ضخم للصناعات الدوائية سيفتتح الأسبوع المقبل وهنالك أربعة معامل تعمل ضمن المدينة وفيما يخص تنفيذ البنى التحتية فقد وصل طول شبكات الكهرباء إلى 1150 كم وطول شبكات المياه 852 كم وشبكات الصرف الصحي 575 كم أما طول شبكات الطرق الفرعية والرئيسية ضمن المدينة وصلت إلى 465 كم وطول شبكات الري 473 كم وشبكات الهاتف 2010 كم.

وأكد بدور المساعي لتحسين الواقع الخدمي ضمن المدينة فقد تم تسيير 15 باص نقل داخلي على 3 محاور إلى المدينة من دمشق وريف دمشق كما تم تشغيل فرن بطاقة إنتاجية تصل إلى 5 أطنان يومياً لتأمين حاجة المعامل والقاطنين ضمن المدينة وتم افتتاح 4 مدارس لمرحلتي التعليم الأساسي والثانوي لـ3200 طالب وطالبة كما تحتضن المدينة 2600 أسرة من عوائل الصناعيين المهجرين وفيما يتعلق بمستوصف المدينة وضرورة تطويره فهنالك تواصل مع مديرية صحة ريف دمشق وقد تم الاتفاق على تطوير المستوصف وتأهيله بجميع المستلزمات اللازمة لمعالجة جميع الحالات الواردة إليه من العمال والقاطنين في المدينة وبسبب الحاجة لإيواء عدد كبير من الأسر المهجرة والتي قدمت إلى المدينة الصناعية تم إعداد دراسة لإقامة 7000 آلاف شقة سكنية في المنطقة المخصصة للسكن في المدينة الصناعية بعدرا لاعتمادها كمراكز إيواء مؤقتة وسيتم البدء بالتنفيذ في العام الحالي.

وحول واقع المياه في المدينة فأوضح بدور وجود مشكلة في تأمين المياه فهنالك 32 بئر ماء كانت تخدم المدينة وهي موجودة في مناطق غير آمنة فلم تعد تغذي المدينة وبقي الاعتماد على الآبار الموجودة ضمن المدينة وهي غير كافية ونقوم حالياً بحفر آبار جديدة وهنالك نظام توزيع عادل للمياه على المعامل وعن استخدام بعض الصناعيين العاملين في إنتاج المواد الغذائية مياهاً غير صالحة فأكد أن ليس لدى إدارة المدينة علم بهذا الأمر والمعامل تستجر المياه عبر الصهاريج ومياهنا آمنة ونقية وفي حال وجود أي حالة لاستخدام مياه غير صالحة فسنقوم بالإجراءات اللازمة بحق من يقوم بذلك.

من جهة ثانية أعلنت غرفة صناعة دمشق وريفها عن فتح باب التسجيل لديها على المقاسم الصناعية العائدة لها على مساحة 133 دونماً ضمن المدينة الصناعية لإقامة مشاريع صغيرة ومتناهية الصغر للصناعيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *