اليونايتد يتجاوز بريستون ويضرب موعداً مع الأرسنال

نجا مانشستر يونايتد من فخ بريستون من الدرجة الثانية حيث حول تأخره أمامه إلى فوز 3-1 اليوم الاثنين ليضرب موعداً مع أرسنال في ربع نهائي كأس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم.

فرض مانشستر يونايتد سيطرته على المجريات في الشوط الأول ولعب معظم الفترات في منطقة منافسه سعياً لافتتاح التسجيل مبكراً، لكن دفاع بريستون حافظ على تركيزه وحال دون اهتزاز شباك فريقه.

المحاولة الأولى كانت لمانشستر عبر ركلة حرة نفذها الأرجنتيني أنخل دي ماريا حيث أطلق الكرة بيسراه قريبة جداً من القائم الأيسر لبريستون (15).

وأرسل دي ماريا كرة من ركلة حرة من منتصف الملعب تقريباً إلى الكولومبي راداميل فالكاو أمام المرمى لكنه لم يلحق بها (25).

التهديد الأول لمرمى الحارس الإسباني دافيد دي خيا كانت من متابعة رأسية لجو غارنر فوق المرمى (28).

وحافظ بريستون على نظافة شباكه حتى نهاية الشوط الأول، وكانت له بعض المحاولات الخجولة من الهجمات المرتدة.

صدم بريستون مان يونايتد بهدف مبكر في الشوط الثاني إثر كرة قوية سددها سكوت ليرد بيسراه لم يحسن دي خيا التعامل معها فسكنت الزاوية اليسرى لمرماه (47).

حاول مانشستر الرد بسرعة عبر تسديدة لدي ماريا أبعدها الحارس ثورستون ستاكمان (57)، ثم أبعد توم كلارك برأسه كرة من أمام البلجيكي مروان فيلايني أمام المرمى مباشرة (59).

استشعر الهولندي لويس فان غال مدرب مانشستر يونايتد خطورة الموقف فدفع بأشلي يونغ بدلاً من فالكاو في نصف الساعة الأخير، لكن بريستون كاد يستقبله بهدف ثان إثر متابعة رأسية لغارنر ارتمى عليها دي خيا (61).

ونجح مان يونايتد في إدراك التعادل عبر الإسباني أندير هيريرا الذي سدد كرة بيسراه ارتطمت بالقائم الأيمن وهزت الشباك (65).

وأضاف فيلايني الهدف الثاني لمانشستر حين تابع كرة وصلته من الإكوادوري أنطوان فالنسيا من الجهة اليمنى فتابعها برأسه أولاً ارتدت من الحارس قبل أن يكملها بقدمه في المرمى (73).

وكاد كايل ريد يفرض مباراة إعادة حين تهيأت أمامه كرة أمام المرمى لكنه سددها قريبة جداً من القائم الأيمن لمرمى دي خيا (81).

احتسب الحكم ركلة جزاء غير واضحة لواين روني حين سقط بعد أن اعترض الحارس طريقه فسددها بنفسه مضيفاً منها الهدف الثالث لفريقه (88).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *