رئيس كوريا الشمالية يأمر بالاستعداد الكامل للقتال

أصدر زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون امرأ بأن يكون الجيش بكامل الجاهزية القتالية وبتحديثه وتعزيزه.

وأعلن كيم في «خطاب تاريخي» كما قالت وكالة «أنباء» كوريا الشمالية الاثنين 23 شباط، ألقاه خلال اجتماع موسع للجنة العسكرية المركزية للحزب هو الأول من نوعه خلال الأشهر العشرة الأخيرة، أن الأوضاع الأمنية داخل وخارج البلاد متأزمة أكثر من أي وقت مضى.

وأضاف أنه «على الرغم من الأداء الجيد للقوات المسلحة في حماية الدولة، إلا أن الوقت حان لتعزيز القدرات القتالية».

وتابع مؤكدا أن «الأمر يتطلب تركيز جميع جهودنا على الجاهزية القتالية لتحقيق التوجه الاستراتيجي للقيادة العليا في أي وقت»، داعيا الجيش إلى أن يكون على أهبة الاستعداد والجهوزية لأي شكل من أشكال الحرب.

واعتبرت صحيفة «نودون سينمون» المحلية أن هذا الاجتماع «يعطي إمكانية مهمة لوضع معالم جديدة لتعزيز الجيش الشعبي وتحويله إلى نخبة عسكرية ثورية لا تقهر».

وهذا الاجتماع هو الاجتماع الحزبي الثالث خلال أسبوعين في كوريا الشمالية الذي يجري التطرق فيه بشكل أو بآخر إلى مسائل عسكرية.

284

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *