معتقل فلسطيني يطعن ضابطا في جيش الاحتلال الإسرائيلي

أفادت مصادر إعلامية نقلا عن نادي الأسير الفلسطيني بأن معتقلا فلسطينيا في سجن “ريمون” طعن ضابطا في جيش الاحتلال الإسرائيلي “انتقاما للعقوبات المفروضة على الأسرى”.

وأعلن نادي اسم المعتقل الفلسطيني الذي ضرب الضابط الإسرائيلي، وهو حمزة سلامة أبو صوان (21 عاما) من غزة.

وأكد المصدر أن إدارة السجن اعتدت على أبو صوان ونقلته لمستشفى.

ونقلت مصلحة سجون الكيان الإسرائيلي 24 معتقلا من سجن “ريمون” إلى جهة مجهولة، وشرعت بإجراء “تفتيشات وعمليات تخريب واسعة” في غرف ومقتنيات المعتقلين وتحديدا في الأقسام 4 و7 و5، بحسب المصدر.

وأفاد نادي الأسير بأن مصلحة السجون شرعت بإغلاق سجني “ايشل” و”نفحة” بشكل كامل، إثر الأحداث التي جرت في سجن “ريمون”.

وحذر النادي من عمليات التصعيد، التي تنفذها مصلحة السجون ضد المعتقلين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *