الجيش يوسع عملياته في درعا.. ومقتل العشرات من إرهابيي «النصرة»

واصلت وحدات من الجيش والقوات المسلحة ملاحقة فلول إرهابيي “جبهة النصرة” وما يسمى حركة “المثنى الاسلامية” في مدينة بصرى الشام ومحيطها ودكت أوكارهم وخطوط إمدادهم نحو المدينة.

وذكر مصدر عسكري أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة قطعت طريق امداد التنظيمات الإرهابية على اتجاه معربة- جمرين نحو مدينة بصرى الشام وقضت على أعداد كبيرة من أفرادها لافتا إلى أن عمليات الجيش مستمرة في ملاحقة فلولهم بالحي الشرقي للمدينة.

وأكد المصدر أن عمليات الجيش المتواصلة في مدينة بصرى الشام أسفرت عن سقوط العديد من الارهابيين قتلى ومصابين في حي الجهير وفي مبرك الناقة في الزاوية الشمالية الشرقية من سور المدينة وفى حي المدينة الغربي.

ووجهت وحدات من الجيش خلال اليومين الماضيين ضربات قاصمة للتنظيمات الإرهابية التي تعمل بتنسيق مباشر مع العدو الإسرائيلي وسقط عدد كبير من افرادها ومتزعميهم قتلى في مدينة بصرى اثر محاولتهم شن هجمات إرهابية على الأهالي سبقها إطلاق عدد كبير من القذائف نحو المدينة أدت إلى استشهاد وجرح عدد من المواطنين.

وأشار المصدر إلى أن وحدات الجيش دكت أوكار الإرهابيين وتحركاتهم في جمرين والغارية الغربية وسفيرة وصيدا بريف درعا الشرقي وأوقعت في صفوفهم العديد من القتلى والمصابين ودمرت عددا من آلياتهم وعتادهم.

وتحاول التنظيمات الارهابية فتح طرق إمداد من جهة قرى وبلدات ريف درعا الشرقي نحو مدينة بصرى الشام التي تعد من أغنى المدن الاثرية فى العالم والمسجلة دوليا في “اليونيسكو” ضمن قائمة مواقع التراث العالمي قبل أن تتعرض اثارها لعمليات تخريب ممنهج وسرقة قسم منها والمتاجرة بها في الاردن والاراضي المحتلة.

Siwar Deeb

سوار ديب - سوري الجنسية من مواليد دمشق 1988، أعمل كمصور صحفي و محرر من العام 2009، حاصل على اجازة في إدارة الأعمال من جامعة البعث في مدينة حمص السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *