إدلب.. الجيش يدك أوكار تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي والقتلى بالعشرات

قضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة خلال عملية نوعية نفذتها الليلة الماضية وفجر اليوم على العشرات من أفراد التنظيمات الإرهابية التكفيرية المرتبطة بنظام أردوغان الإخواني في مدينة إدلب وريفها.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح أن: «عمليات الجيش تركزت بمعظمها على خطوط إمداد التنظيمات الإرهابية القادمة من الأراضي التركية في الريف الشمالي لمدينة إدلب, وأن العمليات أسفرت عن سقوط قتلى ومصابين بين صفوف إرهابيي “جبهة النصرة” في بلدة بنش شمال شرق إدلب وتدمير آليات للتنظيمات الإرهابية في قرية كفر جالس شمال إدلب».

ويشهد الريف الشمالي والشمالي الغربي لمحافظة إدلب وجودا كثيفا لأفراد التنظيمات الإرهابية التكفيرية غالبيتهم مرتزقة أجانب تسللوا إلى داخل الأراضي السورية للانضمام إلى التنظيمات الإرهابية “جبهة النصرة” وما يسمى “حركة أحرار الشام الإسلامية” و”جند الأقصى” بتسهيلات ودعم من النظام التركي الإخواني وتمويل من نظام آل سعود الوهابي.

وبين المصدر العسكري أن: «وحدات من الجيش والقوات المسلحة شنت عمليات مكثفة على أوكار للتنظيمات الإرهابية التكفيرية في ريف إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي وأن العمليات أسفرت عن
تدمير أوكار وآليات ومقتل العشرات من الإرهابيين في بلدتي سراقب وسرمين وقرية فيلون».

وفى مدينة إدلب لفت المصدر إلى أن: «وحدات من الجيش نفذت عمليات مركزة بعد عمليات رصد دقيقة للتنظيمات الإرهابية التكفيرية المنضوية تحت زعامة تنظيم “جبهة النصرة” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية داخل مدينة إدلب».

وأكد المصدر أن: «العمليات انتهت بسقوط قتلى ومصابين بين إرهابيي التنظيمات الإرهابية التكفيرية التي ترتكب مجازر وتعتدي على الأهالي داخل المدينة».

وفى هذه الأثناء أقرت التنظيمات الإرهابية التكفيرية بمقتل العديد من أفرادها في مدينة إدلب وريفها حيث كشفت صفحات محسوبة على النظام السعودي الوهابي والتنظيمات الإرهابية في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل الإرهابي السعودي عبد “السلام السبهان” وذلك بعد يومين على الإعلان عن مقتل الإرهابيين السعوديين “بدر اللحيدان” و”محمد مرشدي”.

253

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *